Submit to FacebookSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/estgama/public_html/templates/yoo_subway/html/config.php on line 13 Strict Standards: Non-static method JSite::getMenu() should not be called statically, assuming $this from incompatible context in /home/estgama/public_html/templates/yoo_subway/layouts/com_content/article/default.php on line 13 Strict Standards: Non-static method JApplication::getMenu() should not be called statically, assuming $this from incompatible context in /home/estgama/public_html/includes/application.php on line 539
طباعة

رَمَضَانُ و الشَّبَاب

Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/estgama/public_html/templates/yoo_subway/html/config.php on line 13

ورعٌ ولكن:

موقف نشاهده جميعاً في شهر الصيام: أن تجد شاباً معرضاً, غارقاً فيوحل الشهوات , يتجرأ على الكبائر والمعاصي , ويتهاون في الطاعات الظاهرة , تجد هذاالشاب يتساءل عن قضايا دقيقة في الصيام ؛ كأن يشرب ناسياًدون قصد : فهل يؤثر هذا على الصيام أم لا ؟ مر في الشارع فدخل جوفه غبار فما الحكم؟ وهو يسأل جاداً ولديه استعداد تام لتحمل تبعة السؤال من قضاء أو حتى كفارة . إنالسؤال عما يُشكل على المرء في عبادته مبدأ طيب , و يدل على محبة الخير و تحريه فيما نحسب وإنوقوع المرء في معصية ليس مبرراً لعدم عنايته بالطاعة والسؤال عنها.

فلماذا يتورع هنا ويسأل ويحتاط عن أمر اشتبه عليه. بينما يرتكب عن عمد ما يعلم أنه حرام بل كبيرة من الكبائر ؟!

رمضان تربية للنفس:

يحتجّ بعض الشباب حين تنهاه عن معصية ، أو تأمره بطاعة أنه مقتنع تمامالاقتناع لكن شهوته تغلبه وهو لا يستطيع ضبط نفسه ، وقد يبدو العذر منطقياً لدىبعض الناس لأول وهلة ؛ ولكن حين ترى حال مثل هذا الشاب مع الصيام ترى منطقاً آخر.

فما أن يحين أذان الفجر حتى يمسك مباشرة عن الطعام ولو كان ما بيده هي أول لقمةلأنه استيقظ متأخراً ، ويبقى عنده مائدة الإفطار ولا يتجرأ على مد يده قبل أن يسمعالأذان وهو أثناء النهار مهما بلغ به العطش والجهد لا يفكر في خرق سياج الصومواستباحة حماه ألا ترى أن هذا السلوك وهو سلوك محمود ولا شك أنه يدل على أنه يملكالقدرة على ضبط نفسه والانتصار على شهوته ؟ إن الصيام أخي الشاب يبين لك أنك قادرٌ  بمشيئة الله على ضبط نفسك والانتصار على شهوتك.

ألا تطيق ما أطاقوا؟

كثير هم الشباب الذين كانوا على سبيل الانحراف ، وفي طريق الغفلةيمارسون من الشهوات ما يمارسه غيرهم ثم مَنَّ الله عليهم بالهداية فتبدلت أحوالهموتغيرت وساروا في ركاب الصالحين ومع الطائعين المخبتين ؛ وربما كان بعضهم زميلاً لك؛فكيف ينجح هؤلاء في اجتياز هذه العقبة ويفشل غيرهم ؟ و كيف وفقوا للتوبة و لم يوفق غيرهم؟. إن العوائق عند كثير من الشباب عن التوبة والاستقامة لا يمثلها عدمالاقتناع ، بل هو الشعور بعدم القدرة على التغيير . أفلا يعتبر هذا النموذج مثلاًصالحاً له ، ودليلاً على أن عدم القدرة لا يعدو أن يكون وهماً يصطنعهالمرء ؟

عن شبابه فيم أبلاه:

أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه : ((لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع عنعمره فيما أفناه ، وعن شبابه فيما أبلاه  وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه))[الترمذي ، صحيح الجامع : 13256].

أخي الكريم : لنفكر ملياً في واقعنا الآن فهل سنجد الإجابة المقنعة ، المنجية أماممن لا تخفى عليه خافية عن هذه الفقرة((شبابه فيماأبلاه))وهل حالنا الآن مع عمر الشباب تؤهل لاجتياز هذا الامتحان  ألا ترى أن أمامنا فرصة في اغتنام الشباب والإعداد للامتحان ؟

سابع السبعة:

أخبرصلى الله عليه وسلمأنه في يوم القيامة  (( يوم تدنو الشمس من الخلائق فتكون قدر ميل)) [مسلم]، ويبلغمنهم الجهد والعرق كل مبلغ،في هذا اليوم هناك من ينعم بظلالله وتكريمه، ومنهم((شاب نشأ في عبادة الله عز وجل))[البخاري و مسلم]فما الذي يمنع أن تكون أنت واحداً من هؤلاء ؟ وما الذي يحول بينك وبينذلك . فأعد الحساب ، وصحح الطريق ، واجعل من الشهر الكريم فرصة للوصول إلى هذهالمنزلة.

التوبة والموعد الموهوم:

كثير من الشباب مقتنع بخطأ طريقه ، ويتمنى التغيير ، ولكنه ينتظر المناسبة ألاوهي أن يموت قريب له ، أو يصاب هو بحادث فيتعظ ، ويهزه الموقف فيدعوه للتوبة ، ولكنماذا لو كان هو الميت فاتعظ به غيره ؟ وكان هذا الحادث الذي ينتظره فعلاً لكن صارتفيه نهايته ؟ أخي الشاب ليس للإنسان في الدنيا إلا فرصة واحدة فالأمر لا يحتملالمخاطرة.

فهلا قررنا التوبة عاجلاً ؟إن القرار قد يكون صعباً على النفس وثقيلاً ، ويتطلب تبعات وتضحيات لكن العقبىحميدة والثمرة يانعة بمشيئة الله.

أضف تعليق

كود امني
تحديث

منوعات من الارشيف

  • est_zolqaeda34
  • gomadaakhra_33
  • gomadaakhra_34
  • gomadaawal_33
  • gomadaawl_34
  • mohram_34
  • rabiawal_33
  • rabithani_33
  • rabithani_34
  • ragab_33
  • ragab_34
  • rmdan1_33
  • rmdan2_33
  • rmdan2_34
  • rmdan_34
  • safar_33
  • safar_34
  • zoalhga_33
  • zoalqada_33